حوادث اون لاين

النصب باسم وسائل الإعلام.

كتب /ادم زويل

برغم إنه لم يحصل علي شهادة محو الأمية ، وبرغم فصله من عضوية حزب سياسي بسبب كثرة مشاكله ، الا انه توهم انه صحفي وصار يتجول داخل المجتمع المدني والسياسي علي أنه الصحفي والإعلامي ، وصنع قناة يوتيوب ليحبك نصبه علي المواطنين وليضمن سرعة انتشاره بالمجتمع السكندري.
ولكن ، دوام الحال من المحال ، فقد تم كشفه وتوالت البلاغات ضده لسلطات الأمن بالإسكندرية سواء الأمن العام أو الأمن الوطني ، مطالبين بوقف هذه المهزلة وردعه بشكل كامل ونهائي عن التلاعب بعقول المواطنين ، و عدم التعامل معه بشكل نهائي.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى