واحة الأدب

خاطرة المساء لأحمد عبد الوهاب

بقلم/ احمد عبد الوهاب
تُغَادِرْنِي.. وَشَوْقِي الْيهَا يَقْتُلُنِي … بِلَهْفَةٍ يَتَسَاءلُ قَلْبِي مِتِّي تَعُودُ؟ …اهْمَسْ الْيهَ ، رِفْقًا بِي ..فَمَا عَادَ فِي الْعُمْرِ سِنِين تُعَدُّ…ايْعْقِلُ أَنْ تَطْلُبَ مِنْ الشَّمْسِ وَقْتَ الْغُرُوبِ أَنْ تَشْتَدَّ ؟! ..فَلَا الرِّيحُ تَأْتِي عَلَيَّ هَوِيَّ السُّفُنِ . ، وَلَا الْعَرُوسُ تَرْتَدِي…. يَوْمَ زِفَافِهَا الْكَفَنَ.

اظهر المزيد

Ahmed Abd-Elwahab

احمد محمد احمد عبد الوهاب قاص وصحفي بعدة صحف ومواقع إلكترونية _ رئيس مجلس إدارة موقع وجريدة "الخبر اون لاين". _ مؤسس صفحة تاريخنا الخالد

تعليق واحد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى