تاريخنا الخالد

مومياء السيدة الغامضة 

كتب طارق محمد احمد تغيان 

 

 كما أطلق عليها أو السيدة الكبيرة إنها الملكة “تي” زوجة الملك أمنحتب التالت أهم ملوك الاسرة ال١٨

وأم الملك إخناتون( أمنحتب الرابع)وجدة الملك توت عنخ آمون.

عثر علي المومياء في مقبرة الملك (أمنحتب الثاني ) وفي الغالب ان الكهنة قاموا باخفاءها بعد تعرض مقبرتها للنهب والسىرقة

و كان معاها اتنين من المومياوات

وده إللي اكتشفوا عالم الآثار (فيكتور لوريه سنة 1898) والمومياوات الأخري كانوا لطفل عمره حوالي عشر سنوات وامرأة غير معروفة أصغر سناً

والمومياوات التلاتة وجدوا فمكان واحد مجردين من كل الحلي الملكية

في غرفة جانبية من مقبرة الملك أمنحتب الثاني..

ولأن مكنش حد لسه يعرف أسم أي مومياء فيهم أطلق علي مومياء “تي” بـ”السيدة الكبيرة” لإنها كانت الاكبر سنا والمومياء التانيه باسم “السيدة الصغيرة”.

وفي سنة2010 قام الدكتور زاهي حواس وكان المسئول عن الآثار وقتها بعمل تحليل الحمض النووي وأخيراً أتعرف بشكل رسمي شخصية السيدة الكبيرة وهي الملكة ” تي” وإللي أكد شخصيتها أكتر خصلات شعرها الموجودة في مقبرة توت عنخ آمون

وإللي كانت مطابقة للحمض النووي للسيدة الكبيرة.

 وإللي هو حفيد الملكة “تي” وكان فيه توابيت مصغرة عليها أسم تي داخل مقبرة توت عنخ امون

 وأنها تذكار من جدته الحبيبة

والملكة “تي” كانت من أقوي الملكات في مصر القديمة وكانت بتتمتع بقدر كبير من السلطة في عهد زوجها الملك أمنحتب الثالث ومن بعده إبنهم أمنحتب الرابع(إخناتون) خاصة أن الملكة تي كانت تعتبر مستشارة زوجها الموثوق بها وده لأنها كانت حكيمة وذكية وقوية.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى