السبت. يونيو 10th, 2023

كتب : محمد الإسكندراني

قامت صاحبة الجلالة_ أم فارس_بإعداد الشاي وبعضا من الحلوى فقد كانت عملاقة العماليق في هذه الأمور فقد أثنت نور على صنع يديها أيما ثناء أما عن صاحبنا فمازال في غمرة المفاجأة يكاد يذوب مع بخار ماء الشاي المتصاعد وصاحب الجلالة يشعل سيجارته فلم يكن امتنع التدخين بعد وفك صاحب الجلالة الحصار ايه يا عم فارس اخبار الكلية عاوزينك تشد حيلك وتتخرج بقى علشان نفرحوا بيك فارس متلعثما أيوه أيوه ياحج والله انا مش بفوت محاضرة ده حتى كل الأساتذة بقوا صحابي يا حج وعرفوني من كثرة الحضور والمناقشات في المحاضرات وكده انت عارف ابنك يا حج صاحب الجلالة الشهادة لله يا نور الواد فارس ده غير بقية البهوات اللي جوه عمري ما قلت له ذاكر الحاجه فارس يا حج طول عمره كده كل بنات الحته وشبابها بيضربوا بيه المثل صاحب الجلالة يهب واقفا طب يابنتي اسيبك أنا عندي مشوار في القسم اتصلوا بي سواق عندي ممسوك هروح اشوف الحوار ياريس اامرني يا حج انزل سخن العربية ياغالي هواااا ياحج قام واخذني صاحب الجلالة كانت فرصة لأن يخلو المحب لحبيبته قطعها ذلك الذكي وأخذ فارس معه إلى القسم لينقذ سائقه من غياهب السجون ….يتبع

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *